الرئيسية / التنمية البشرية / مهارات الإدارة / أسرار الفوز في أي نقاش

أسرار الفوز في أي نقاش

سواء كان ذلك جدال عن تصميم منتج جديد، أو عن رسالة حملة إعلانية جديدة، أو التوجه الاستراتيجي للشركة، يمكن أن يرتفع الغضب – و ينفعل المشاركين ويشتعل الحوار.أسرار الفوز في أي نقاش ما الذي يمكنك القيام به لإقناع المشاركين بتأييد فكرتك؟

في كثير من الأحيان، تواجه غريما ينافسك في هذه المواجهات. عندما تلعب للفوز، سلح نفسك بالطرق الآتية لتحسين فرصك في التغلب على خصومك والحصول على ما تريد.

1. لا تحويل : انسي محاولة تحويل أعدائك. فرصة رؤيتهم يركعوا للاعتذار عن كونهم اخطئوا عندما رفضوا فكرتك، بعيدة المنال. المطلوب منك هو إثارة الشكوك حول الحكمة و الفائدة وراء وجهة نظرهم.

2. الاستماع : كن مستمعا جيدا. تأكد من سماع وفهم المنطق في كلام خصمك. تعلم كيفية السيطرة على تروس عقلك بين الاستماع جيدا والتفكير في كيفية الرد.

3. الوضوح : إذا كنت غير متأكد حول ما قاله خصمك، اطلب التوضيح. في خضم المعركة، نحن غالبا نرد كرد فعل طبيعي دون التأكد من أننا قد سمعنا وفهمنا الطرف الآخر. هذا مضيعة للوقت، كما انه يجعلك تبدو في صورة سيئة تسبب الحرج لك أمام الحاضرين.افهم قبل أن ترد.

4. الهدوء والاستمرارية : تحكم في مشاعرك. إذا شعرت بالغضب أو بالخوف، سوف تضعف قضيتك. كن شغوفا. كن معبرا. أن تكون هادئا يساعدك على الاستمرار في مهمتك. الغضب يجعلك غير مقبولا حتى من مؤيديك، وسيشتت أفكارك.

5. السيطرة : أعط الكثير من الاهتمام لجدول أعمال النقاش والمشكلة التي تقاتل من اجلها. من يحدد المسائل ويحدد الأولويات يعتبر في طريقه إلى الفوز.

6. ضم المؤيدين لصفك : حاول أن تكسبهم لصفك قبل المناقشة. كلامك لهم يقوي الالتزام والثقة الفكرية، والروح المعنوية لهم، مما يجعلهم دعاة أكثر فعالية لفكرتك.

7. ركز على المترددين: لا تنسى ما لم يقرر بعد في أي صف سيكون. هم، عادة الغالبية. عملك هو جذبهم لصفك عن طريق إبراز مزايا فكرتك والجانب السلبي لفكرة الخصم بصدق ودون مبالغة. يمكنك أيضا كسب ثقة المترددين إذا كنت تقر بأن فكرتك ليست مثالية، ولكن مع ذلك هي متفوقة على خصمك ، و تعدد الأسباب.

8. كن متواضعا : إذا اخترت تقديم عرض (presentation) للجميع، قدم بعض التنازلات و كن متواضعا و تحلى بضبط النفس في العرض التقديمي. يمكنك أيضا اختيار أن تركز بشكل حاد على جمهور معين، حتى و إن خاطرت باستعداء آخرين. انه اختيارك وأنت الذي عليك أن تقرر من تختار.

9. أكد على العناوين: عندما يكون لديك نقطة جيدة لصالح فكرتك، اذكرها كثيرا في كلامك لينتبه لها الجميع. بروز العناوين المهمة في كلامك لتعزز أهميتها.

10. تنازل إن أمكنك: معرفة ما يمكنك التنازل عنه دون الإضرار بموقفك هو احد الفنون الكبيرة للفوز. حضر عدة نقاط غير مؤثرة بالنسبة لك لتتنازل عنها في النقاش. لا تتنازل عنها مرة واحدة، فقد يمكنك الاحتفاظ بالبعض عند فوزك بالنقاش.

11. كشف العيوب: لا تدين خصمك لدوافعه ليفوز. اكشف العيوب والنواقص في فكرته دون تجريح و إهانة لشخصه حتى لا تفقد مصداقيتك في ما تقول. أيد كلامك بالأسباب و الأدلة.

12. لا تظهر مدى علمك: تعلم المزيد عن موضوعك أكثر مما تظهر أو تعرض. ثقتك بنفسك عند الشرح تبرهن على تمكنك من الحقائق مما يزيد من سيطرتك و إخافة الخصم و كسب ثقة الحاضرين.

13. اعرف عدوك. افهم موقف خصمك – ليس في شكل كاريكاتوري أو سطحي، ولكن في أقوى حالاته. معرفة وضعك أنت أيضا هو نصف المعركة.

14. كن عاديا : كن بسيطا و جادا. لا تحاول تحريض أحد لتأييدك. تحقق من انطباع المشاركين عنك من أول ظهورك عند الباب. اسع إلى إقناع الحضور بشرح شامل بسيط وواضح وبتسلسل منطقي، مع عرض الأدلة و الأسباب و البراهين بشكل جيد.

المصدر: د نبيهه جابر

(Visited 27 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

اجعل أول انطباع عنك هو أفضل انطباع

اجعل أول انطباع عنك هو أفضل انطباع

كثيرا ما تناقش الانطباعات الأولى في سياق لقاءات العمل. هل هو الإجتماع الأول هو المهم …