الرئيسية / التنمية البشرية / إدارة الوقت / أهمية إدارة الوقت لتحقيق الأهداف

أهمية إدارة الوقت لتحقيق الأهداف

الإستفادة من الوقت هي التي تحدد الفارق بين الشخص الناجح والفاشل ، فالصفة المشتركة بين الأشخاص الناجحين هي قدرتهم علي الموازنة بين الأهداف والواجبات وهذا لا يتحقق إلا من خلال إدارتهم الناجحة لذاتهم، عن طريق وجود هدف أو عدة أهداف ورسالة في الحياة يريدون تحقيقها، وإلا فلا حاجة لتنظيم الوقت بدون وجود هذه الأهداف.

أهمية إدارة الوقت لتحقيق الأهداف

 

لذلك قبل البدء في موضوعنا اليوم ، المطلوب هو أن يحدد كل منا هدفه ورسالته في الحياة ، ونسأل أنفسنا ما الذي نريد أن نكون عليه في هذه الحياة ؟
وما الذي نريد تحقيقه ؟
وفي أي مجال نريد أن نتخصص ؟

سنتحدث في هذا الموضوع عن إدارة الوقت وكيفية تحقيق أقصى إستفادة منه ، وسوف نتعرض إلي أربعة محاور أساسية :

– تعريف إدارة الوقت
– أسباب عدم تنظيم الوقت
– خطوات تنظيم الوقت
– كيفية إستغلال الوقت بفاعلية اكثر

تعريف إدارة الوقت

هو أن يحقق المرء الإستفادة القصوي من وقته وخلق توازن في حياته و تحقيق الأهداف والرغبات.

أسباب عدم التنظيم

إن أسباب ضياع الوقت كثيرة جدا ولكن يجب تجنبها قدر المستطاع إذا أردت أن تنظم وقتك بنجاح، وفيما يلي نستعرض لأهم الأسباب:

– عدم وجود خطط أو أهداف.
– غياب الرؤية المستقبلية.
– عدم إدارك ما سوف يترتب لاحقا من ضياع الوقت وإهداره.
– ضعف الهمة.
– التكاسل والتخاذل.
– النسيان ، ويحدث لأن الشخص لا يدون ما هي مهامه وما يريد انجازه وبالتالي يضيع الوقت في التفكير.

خطوات تنظيم الوقت

فيما يلي نستعرض خطوات هامة لتنظيم الوقت
( فكر ، أنظر ، حدد ، نظم ، نفذ ، قيم نفسك )

فكر في أهدافك

حدد أهدافك وفكر ماذا تريد وماهي رسالتك في الحياه.

أنظر إلى أدوارك

قد تكون أب ، أم ، أخ ، أخت ، إبن .. الخ وأيضا قد تكون موظف أو عامل أو مدير
و يجب عليك أن تعطي لكل دور حقه وتعرف ما عليك من واجبات. فالأسرة تحتاج إلي رعاية وإذا كنت موظف فعملك يحتاج إلي إنتاج وتخطيط وتقدم ، فيجب عليك الموازنة بين جميع أدوارك في الحياة.

حدد هدفا لكل دور

حدد أهدافك في كل دور أنت معني به في حياتك وحدد ماذا تريد أن تقدم لهذا الدور وما تريد أن تكون عليه.

نظم

ضع جدولا أسبوعيا للأهداف الضرورية المراد تحقيقها ، ولا بد أن تكون الأهداف شاملة لكل دور معني أنت به في حياتك ، فهناك أهداف عائلية كالخروج في نزهة مع العائلة أو الجلوس في جلسة عائلية وهناك أهداف لعلاقاتك الإجتماعية مثل زيارات الأقارب وصلة الرحم وعلاقتك بالأصدقاء ، وأهم هدف هو تطوير ذاتك فلا تنسي نفسك عزيزي القارئ واجعل لك نصيبا من الأهداف عن طريق حضور دورات تنمية الذات و ممارسة الرياضة والكثير من الأشياء التي من الممكن أن تطور بها ذاتك.

نفذ

حاول الإلتزام بما وضعته من أهداف في بداية الأسبوع ولا تيأس إذا لم تنفذ أهدافك كاملة ، بالتمرين والصبر والمثابرة سوف تحقق نتائج مذهلة.

قيم نفسك

في نهاية الأسبوع قيم نفسك وأنظر إلي جوانب الإخفاق وتجنبها.

كيفية إستغلال الوقت بفاعلية أكثر

– إستمتع بكل عمل تقوم به.
– رتب كل شئ من حولك سواء في المنزل أو في عملك.
– كن إيجابيا.
– توقف عن أي نشاط غير منتج ولا يخدم أهدافك.

مدونة التنمية الذاتية

(Visited 285 times, 1 visits today)