الرئيسية / التنمية البشرية / مهارات الإدارة / اخطاء عند بدأ مشروع على الانترنت تجنبها

اخطاء عند بدأ مشروع على الانترنت تجنبها

إذا كنت قد حاولت بناء عمل تجاري على شبكة الإنترنت ولكن لم تصل بعد للنجاح الذي تريده، معرفة هذه الأخطاء وكيفية تجنبها تساعدك على بدء خطوات النجاح.اخطاء عند بدأ مشروع على الانترنت تجنبها

الخطأ 1 – عدم معاملة ما تفعله باعتباره عمل :

الفرق بين الهواية والعمل هو ان الهواية لا تجلب لك المال بل تكلفك المال.

إذا كنت جادا في بدء بناء تجارة مربحة على الانترنت و تأخذها على محمل الجد ركز على توليد الإيرادات.

الخطأ 2 ـ مشتت بكثير من الأفكار الجيدة :

عدد كبير جدا من أصحاب المشاريع، يفتقرون إلى قوة الإرادة على الاستمرار في التركيز. مطاردة أفكار كثيرة جدا في نفس الوقت غالبا ما يترك الفرد منهك، و محبط، مع النتائج القليلة التي تظهر من عملهم الشاق. مفتاح النجاح هو اختيار فكرة عمل واحدة وتطويرها تماما، رؤية النتائج قبل أن تنتقل إلى مشروع آخر.

خطأ 3 – عدم تحديد مكانة محددة :

ولعل الخطأ الأكبر من ذلك كله هو محاولة أن تكون كل شيء للجميع. لا يمكنك التوقف عن ذلك! انها من البديهيات التركيز على شريحة صغيرة من السوق، و ان كثير من الافراد يخشون عمل ذلك. ولكن عندما تحد السوق المستهدف، سوف ينمو مشروعك بشكل أسرع، وتكون أكثر نجاحا ماليا في وقت أقل. بعد ان حققت النجاح يمكنك التوسع بعد ذلك خطوة بخطوة.

الخطأ 4 – الوقوع في الحب مع فكرة المنتج الخطأ :

حتى أصحاب المشاريع الأكثر خبرة تقع في هذا الفخ من وقت لآخر وتطور المنتجات دون اجراء أي بحث لمجرد انها تحب الفكرة. قبل أن تكرس أي كمية مبالغ فيها من الوقت والجهد لتطوير الأفكار الجديدة تأكد من وجود طلب على نوع المنتج أو المعلومات أو الخدمات التي تريد إطلاقها.

الخطأ 5 – السقوط فى فخ الرغبة للثراء السريع!

هناك عدد لا يحصى من الناس تقع فى فخ جمع الملايين على الانترنت بين عشية وضحاها. للأسف، يشترون برامج مختلفة مع وعود فارغة ليجدوا أنفسهم قد افلسوا فى فترة قصيرة في وقت لاحق. قبل ان تضع قرش فى مشروع على الانترنت، تاكد انك لا تحصل على المال بحيل غير مشروعة، وتاكد قبل شرائك موقع اوشركة انها تعمل جيدا ويمكن تطويرها.

الخطأ 6 – الخوض في التجربة، دون موارد مالية :

معظمنا يأتي من مواقع وظيفية تقليدية نقبض مرتبها كل اول شهر. و بالطبع ستبدل هذا الترف عند بدء الأعمال التجارية عبر الإنترنت. إذا كنت ستبدا الأعمال التجارية الموجهة نحو الخدمات، زبائنك قد يدفع لك فقط مرة واحدة في الشهر. إذا كنت خلاقا وتبيع مبتكرات، قد تتلقى الكثير من المدفوعات الصغيرة المتفرقة بدلا من مبلغ واحد كبير. هذا التحول يمكن أن يكون من الصعب ابتلاعه لأولئك الغير مستعدون. في حين أن الإنترنت يجعل من السهل الوصول إلى العملاء المحتملين، انت لا تزال في طور بناء مشروعك وهذا يستغرق وقتا. لا تستقيل من عملك اليوم لأنك بدأت هذه الأعمال على الانترنت الليلة الماضية، و تظن انك سوف تغرف المال في اليوم التالي!

أولا تأكد من ان الفكرة تعمل و مربحة. واحدة من مزايا الأعمال التجارية على الإنترنت، يمكنك أن تبدأ صغير وخطوة خطوة و بالمتابعة يبدأ عملك فى الحصول على المبيعات وتحقيق الأرباح. فقط تأكد من استمرارية دخلك الحالي قبل أن تقفز من السفينة، وتبلغ رئيسك انك ستترك عملك! قبل إنهاء عملك اليوم، اعرف كيف تسير مصادرك المالية لتسديد الفواتير خلال الفترة الانتقالية الخاصة بك. بالنسبة للبعض يعني وجود مبلغ مدخر قيمته بضعة أشهر من الدخل، والبعض الآخر قد يعني العمل بدوام جزئي ، أو يكون عملاء ويبدأ فى جني الارباح قبل إعطاء إشعار لصاحب العمل الخاص بك.

الخطأ 7 – يقلد الاخرين كنسخة منهم!

يبدو أن الجميع يبحثوا عن الفكرة الاكثر شعبية على الانترنت و ياخذوا دورة فيها. قد تكون عن كيف تصنع المال على الانترنت . وبمجرد الانتهاء منها و بدون ما يكفي لتعليم هذا الموضوع، بعد أسبوع أو اثنين تبدا عملك فيه! لا تقع في إغراء المال السهل لأنها ليست سوى خيال. في الواقع فرصك في وجود تجاري ناجح على الانترنت هي أكبر من ذلك بكثير ، هى عندما تكون مختلف و متميز عن الجميع.

الخطأ 8 – إضاعة الوقت والمال على تطوير الشكل الجمالي للموقع :

الفكرة السيئة هي فكرة سيئة مهما وضعتها فى شكل مبهر جميل. كثير من الناس تضيع مال البدء فى التشغيل على اشياء باهظة الثمن ولكن لا داعي لها مثل عمل تصميم جرافيك مبهر، و الشعارات الجميلة، وتصميم شبكة معقدة. في الواقع، يمكن لعديد من الشركات أن تكون بسيطة وغير مكلفة وتجذب الزبائن. إن موقع بسيط مع رسومات قليلة أو بدون، في كثير من الأحيان تكسب المزيد من المال دون مثيرات مبعثره فى أنحاء الصفحة.

وضح ما هو المفهوم الأساسي لعملك. اكتب الخطوط العريضة على ورقة، ثم قم بتنفيذ ذلك بسرعة في أبسط أشكاله. يمكنك ان تطور الموقع وجعله أجمل إذا حقق نجاحا و ارباح.

الخطأ 9 – عدم بناء علاقات مع العملاء :

معظم الناس يعتقدون ان بمجرد بدء الأعمال التجارية عبر الإنترنت سيحصلوا على مبيعات سريعة بالرغم من عدم وجود علاقة سابقة مع العملاء المحتملين على الإطلاق. في الواقع، ستكون أكثر نجاحا عندما يكون هدفك الأول جمع معلومات الاتصال للعملاء المحتملين و المتابعة معهم على أساس منتظم. من الأسهل بكثير أن تبيع شيئا مجانا عن محاولة إقناع الناس أن تعطيك المال في البداية.

اجعله الهدف الاهم لك إثبات مصداقيتك على الانترنت وجعل عملك كل شيء عن العلاقات مع العملاء المحتملين و ستحقق بناء امبراطورية على الانترنت مزدهرة.

الخطأ 10 – ان تكون رخيصا جدا!

بينما هى عادة جيدة ان تكون مقتصدا مع نقودك، لكن لا تخلط بين توفير المال مع كونك رخيصا. تذكر المال لا يعبر عن السعر الذي تدفعه للأشياء دائما. انها أيضا الوقت والجهد، والفرص الضائعة التى كنت غير قادر على الاستفادة منها لأنك تفتقر إلى الدراية أو مشغول بالقيام بمهام ذات مستوى منخفض.

رجال الاعمال الاذكياء على الانترنت تستثمر باستمرار في تعليمهم. يشترون برامج التسويق والتدريب، وأدوات البرمجيات لتوفير الوقت، والنظم التي تسمح لهم أن تنمو الشركات اسرع مع أقل جهد. كثير من الناس يعتقدون أن بدء الأعمال التجارية عبر الإنترنت أمرا سهلا، و ان القليل من الاستثمار مطلوب، لكن ان يظهر موقعك رخيصا و ان ترفض انفاق المال على تعليمك وتدريبك يحكم على مشروعك بالفشل.

الخطأ 11 ـ غير مرن :

عندما تحدثت إلى بعض رجال الأعمال الذين قد بدأوا مشاريعهم أكثر من خمس سنوات، قالوا أين هم الآن ليس حيث كان مقررا ان يكونوا. هناك فرص جيدة تظهر وانت ذاهب على طول الطريق الذي تسعي اليه واستفادوا منها. هذا هو جمال ان تكون في الأعمال التجارية لنفسك حر! كن منفتحا على الاحتمالات الجديدة واغتنم الفرص الجيدة المتاحة امامك واستفد منه بالتطوير او التغيير.

الخطأ 12 ـ تخشى تكوين صداقات فى مجالك :

عندما نبدأ مشروع نخشى من تكوين صداقات مع من هم في صناعتنا لأننا نعتبرهم منافسين لنا. هؤلاء الناس يحملون ثروة من المعلومات والموارد التي تساعدنا على التقدم. لا تعيد اختراع العجلة عندما لا تكن مضطرا لذلك. اسال أولئك الذين نجحوا قبلك. ادخل على النت وابحث في مجموعات سيدات الأعمال وأصحاب الشركات في مجال عملك وتعرف عليهم.

الخطأ 13 ـ دراسة و تحليل لا ينتهي للمعلومات :

أنا أفهم أنك العصبي. انت ترغب في التأكد من تغطية كل الاساسيات و القواعد الخاصة بمشروعك. ولكن، يأتي وقت تؤذي فيه نفسك مع كل تلك الابحاث التى لا تنتهى. هناك مليون شخص يكتب ويشرح فى مليون اتجاه مختلف. ليس هناك من هو على خطأ بالضرورة. المشورة تستند على الخبرة، والخبرة لدى كل شخص فريده من نوعها. عندما تغطى الأساسيات، عليك أن تقرر ما إذا كنت تنوي القيام به هذا أو لا. عليك ان تختار شخص واحد له خبرة جيدة و استمع إليه حتى ترى النتائج.

الخطأ 14 ـ إنفاق المال على أشياء خاطئة :

هناك أشياء جميلة كثيرة حولنا. ننفق الكثير من الوقت فى مقارنة مواقعنا، وبطاقات العمل، مع ما لدى الآخرين. هل يمكن أن تنفق الآلاف والآلاف من الجنيهات على الأشياء الجميلة اللامعة دون ان يكون لها تأثير يذكر على عملك. في المرة القادمة عندما تعتقد أنك بحاجة إلى تصميم جديد للموقع، او أي شيء جديد، اسأل نفسك:

1. هل انت في حاجة إليه

2. هل ستكسب المال منه

خاصة في أيامك الأولى، يجب أن تكون استثماراتك فى الضروريات وتعلم كيفية التسويق الفعال لجمهورك المستهدف.

الخطأ 15 – الانسحاب مبكرا جدا!

إذا كان مشروعك الجديد على الانترنت لا يدر عليك المال في البداية لا تنسحب عن ذلك بسرعة. العديد من أصحاب المشاريع كانت لديهم إخفاقات متعددة في الخلفية والتي في الواقع هي الدروس في ما لم تنجح فيه. استفد من هذه الدروس وتجنب الاخطاء وتقدم ولا تتخلى بسرعة عن حلمك.

قيم أفكارك و اسعى للحصول على مساعدة في ايجاد منظور جديد لما تفعله. مع بعض الأفكار الجديدة قد تجد طريقة جديدة لوضع عملك بشكل مختلف، وجعله مربحا. أو ربما كنت ببساطة فى حاجة إلى إعطاء المزيد من الوقت و الجهد لكسب المال والزخم الذي تريده.

المصدر: د. نبيهه جابر

 

(Visited 14 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

اجعل أول انطباع عنك هو أفضل انطباع

اجعل أول انطباع عنك هو أفضل انطباع

كثيرا ما تناقش الانطباعات الأولى في سياق لقاءات العمل. هل هو الإجتماع الأول هو المهم …