الرئيسية / ثقافة أدب وفنون / الدراما والإعلام..

الدراما والإعلام..

كما في كل رمضان ، تحفل الشاشات العربية ، بموسم درامي عربي متنوع ، يقدم الكثير من الإختلاف ، والكثير من وجهات النظر المتباينة . هذا الموسم الذي يقدم على الشاشات العربية ، يطرح لجمهور عريض يمتد على مساحة الوطن العربي ، مستهدفا شرائح اجتماعية متنوعة .نضال قوشحة - الدراما والإعلام.. هذا العلاقة الجدلية بين الفن وبين جمهوره ، تتوسطها شريحة هامة وفعالة تلعب دورا حاسما ، هي الإعلام ، الذي يقدم لهذا الموسم الدرامي الرمضاني ، الكثير من الفائدة والمتابعة الميدانية ، التي تحفز الجمهور على المتابعة والإهتمام ، وطبيعي أن دور الإعلام لايقف عند حدود التغطية الإخبارية ، بل إنه يقدم بعد عرض هذه الأعمال ، قراءات لوجهات نظر إنطباعية أو تحليلية للموسم كاملا ، وهذا ما يرصده بكثير من الإهتمام صناع الفن ، لأنه يحمل بالنسبة إليهم مؤشرات جماهيرية على ما تم صنعه .
ولعل من أهم الوظائف التي يقدمها الإعلام في هذه المرحلة هي إستبيانات الرأي التشاركية ، التي تقوم بها العديد من الجهات الإعلامية التلفزيونية أوالصوتية أو المطبوعة .
هذه الإستبيانات تعتبر حالة من الحوار الشيق والحقيقي بين صناعة الفن وآراء الجمهور ، وهي التي تحدد إلى درجة بعيدة مدى تجاوب الجمهور مع تفصيل بعينه في عمل محدد ، كما في اختيار أفضل نجم أو أفضل موسيقى أو أفضل كاتب وغيره .وإضافة لكل ذلك ، فإن الإعلام يقدم حوارات نقدية تلفزيونية خاصة بالنسبة للأعمال التي تحقق حضورا أفضل على الشاشة خلال موسم العرض . يبدو ، أن الحلقة مع حضور الإعلام ، ستصبح متكاملة ، فالفن يحتاج لمرآة تعكس من خلالها الكثير من التفاصيل للرأي العام ، عن كواليس العمل وظروف تصويره ، ثم القيام بعكس آراء المهتمين والمتابعين والمختصين لهذا الموسم الذي ينتظره الجمهور العربي من موسم لآخر . وبالتأكيد ، فإن مسألة الإعلام لن تنتهي عن هذه الحدود ، لأنه مساحاته ستكون ساحة لحرب شرسة بين صناع الفن ، قبل وبعد تنفيذ الأعمال ، وكثيرا ما يقوم فنان ما بمهاجمة منبر إعلامي ما ، لأنه حسب زعمه جانب الحقيقة فيما نشر ، وبالطبع فإن حربا إعلامية لابد ستقع بين العديد من المنابر الإعلامية والعديد من أهل الفن ، وعلى الجهة المقابلة بين الفنانين أنفسهم .
إذا ، الموسم بدأ ، بل وقطع نصف المشوار ، وبدأت تباشير هذه الاصطفافات أو التجاذبات بالظهور .
وما هي إلا أيام وينتهي مشوار الموسم كاملا ، لتبدأ بعده الحرب الإعلامية الشرسة بين مفاصل هذه الصنعة ، وجميع أهل الفن كما يفترض ، سوف ينتظرون نتائج ما سينشره الإعلام لتكون حيوية التفاعل بين الدراما و الجمهور في أحسن حالاتها ، وهذا هو الدور المأمول من الإعلام دائما .

نضال قوشحة
آفاق سينمائية
2012-08-05

سبق ونشرت “الشاميات” هذه المادة بتاريخ 30 أغسطس 2012

(Visited 12 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

«القاهرة السينمائي» يستعيد «عالميته» وإليزابيث هيرلي للافتتاح

«القاهرة السينمائي» يستعيد «عالميته» وإليزابيث هيرلي للافتتاح

انطلقت الثلاثاء المنصرم في القاهرة، فعاليات الدورة الـ39 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي تحت شعار «سحر …