الرئيسية / التنمية البشرية / مهارات الإدارة / سبعة مطبات تؤدي لفشل الأعمال وكيفية تجنبها

سبعة مطبات تؤدي لفشل الأعمال وكيفية تجنبها

عندما تبدأ أعمال تجارية جديدة، آخر شيء تريد التركيز عليه أو تتوقعه هو الفشل. ولكن إذا عالجت الأسباب الشائعة للفشل من البداية، يصبح الاحتمال أقل بكثير من أن تقع ضحية لهم. سبعة مطبات تؤدي لفشل الأعمال وكيفية تجنبهاهناك، عوامل رئيسية إن لم تتجنبها ، كن على يقين من أنك تثقل عملك بالمشاكل وربما إغراقه إلى الأبد.

وفيما يلي أهم الأسباب لماذا تفشل المشاريع ونصائح لتجنبها.

1.   أن تبدأ عملك لأسباب خاطئة :
إن السبب الوحيد لديك لبدء عملك التجاري هو انك تريد أن تحصل على الكثير من المال؟ هل تعتقد أنه إذا كان لديك أعمالك الخاصة سيكون لديك المزيد من الوقت مع أسرتك؟ أو لن يكون عليك رئيس أو تحاسب أمام أي شخص آخر؟ إذا كان الأمر كذلك، من الأفضل أن تعيد التفكير مرة أخرى.
من ناحية أخرى، إذا كنت بدأت أعمالك التجارية للأسباب الآتية، سيكون لديك فرصة أفضل في نجاح مشروعك :

• أن يكون لديك العاطفة والحب لما تريد أن تفعله، وتصدق ذلك بقوة – على أساس دراسة متعمقة وبحث – أن المنتج أو الخدمة ستشبع حاجة حقيقية في السوق ويحبها العملاء.

• أنت لائق بدنيا وتمتلك القدرة على التحمل العقلي اللازم لتحمل التحديات المحتملة. تجاهل الحالة الصحية و الذهنية تعتبر المسؤولة عن أكثر حالات الإفلاس.

• لديك الدافع والعزم والصبر و المثابرة والتوجه الايجابي. حتى عندما ينسحب الآخرين، تكون أكثر تصميما من أي وقت مضى.

• الفشل لا يهزمك. تتعلم من أخطائك، وتستخدم هذه الدروس لتنجح في المرة القادمة. انت تستخدم الفشل وتعتبره “درس للتعلم.”

• انت متمسك باستقلاليتك، و بارع في تحمل المسؤولية عند الحاجة إلى حل مبتكر أو ذكى. هذا مهم بشكل خاص فى ظل قيود زمنية صارمة.

• انت تعجب – إن لم يكن تحب – زملائك ، و تظهر هذا في صدقك و نزاهتك، و تفاعلك مع الآخرين. يمكنك التوافق مع الآخرين ويمكنك التعامل مع جميع الأنواع المختلفة من الأفراد.

2.   سوء الإدارة :
تشير العديد من التقارير عن الفشل التجاري أن سوء الإدارة هو السبب رقم واحد للفشل. أصحاب الأعمال الجديدة كثيرا ما يفتقروا إلى معرفة الأعمال ذات الصلة والخبرة الإدارية في مجالات مثل التمويل، والمشتريات، والبيع، والإنتاج، والتعاقد وإدارة الموظفين. إذا لم يدركوا ما لا يفعلوه بشكل جيد، و يطلبوا المساعدة، فإن أصحاب الأعمال قد يواجهوا كارثة. ويجب أيضا أن يكون لديهم معرفه عن الإدارة و ينتبهوا إلى الغش، و يتخذوا التدابير اللازمة لتجنب ذلك.
إهمال الأعمال التجارية يمكن أيضا أن يؤدى للتعثر. يجب الحرص على دراسة وتنظيم وتخطيط ومراقبة جميع الأنشطة و العمليات. وهذا يشمل دراسة مستمرة للبيانات عن بحوث السوق والعملاء، وهي المنطقة التي قد تكون أكثر عرضة للتجاهل بمجرد أن تم تأسيس المشروع التجاري.
المدير الناجح هو أيضا القائد الجيد الذي يخلق مناخ عمل يشجع الإنتاجية. كما لديه مهارة في توظيف أشخاص أكفاء، وتدريبهم و هو قادر على التفويض. القائد الجيد هو أيضا ماهر في التفكير الاستراتيجي، وقادر على تحويل الرؤية إلى واقع، و مواجهة التغيير، و عمل  التحولات اللازمة، وتصور إمكانيات جديدة للمستقبل.

3.   رأس المال غير كاف :
خطأ فادح مشترك للعديد من الشركات الفاشلة هو عدم وجود أموال كافية للتشغيل. أصحاب الأعمال يسيؤا تقدير حجم الأموال المطلوبة و بذلك مضطرون للإغلاق حتى قبل أن يكون له فرصة عادلة لتحقيق النجاح. كما أنهم قد يكون لهم توقعات غير واقعية عن الإيرادات الواردة من المبيعات.
لا بد من التأكد من مبلغ المال الذي سوف يتطلبه عملك. ليس فقط تكاليف الانطلاق، ولكن تكاليف البقاء في مجال الأعمال التجارية. من المهم أن تأخذ في الاعتبار أن أي مشروع يأخذ سنة أو سنتين ليبدأ في تحقيق عائدات كافية. هذا يعني أنك سوف تحتاج ما يكفي من الأموال لتغطية جميع التكاليف حتى يبدأ البيع أن يحقق العائدات المتوقعة في نهاية المطاف لتغطية هذه التكاليف. عمل حسابات دقيقة عن بدء الأعمال ومصاريف التشغيل المتوقعة تساعدك على التنبؤ بحجم الأموال التي سوف تحتاجها لإطلاق عملك وتشغيله.

4.   الموقع، الموقع، الموقع
الموقع أمر بالغ الأهمية لنجاح عملك. في حين أن موقع تجاري جيد قد يمكن الأعمال التجارية التي تكافح من أجل البقاء أن تظل على قيد الحياة وتنمو ، يمكن لموقع سيئ أن يؤدى إلى كارثة لمؤسسة تدار أفضل.
بعض العوامل التي يجب أن توضع في الاعتبار:

• أين يوجد زبائنك الذين تستهدفهم

• المرور، وسهولة الوصول إليك، ومواقف السيارات والإضاءة

• موقع المنافسين

• شروط الأمن و السلامة للمبنى

• تاريخ و ثقافة المجتمع و مدى تقبله لمنتجات الأعمال التجارية الجديدة في الموقع المختار

5.   عدم وجود تخطيط :
أي شخص كان في أي وقت مضى مسؤول عن حدث كبير ناجح يعلم أن لولا التحضير الدقيق، المنهجي، والتخطيط الاستراتيجي – والعمل الشاق لم يكن ليتحقق النجاح. والشيء نفسه يمكن أن يقال عن معظم النجاحات في المشروعات التجارية.
من الأهمية بمكان بالنسبة لجميع الشركات أن يكون لديها خطة عمل. تفشل العديد من الشركات الصغيرة بسبب أوجه القصور الأساسية في تخطيط أعمالهم. يجب أن نكون واقعيين و نبني على أساس توقعات دقيقة، و معلومات حديثة ودراسة دقيقة للمستقبل.

ويمكن أن تشمل عناصر هي:
• وصف الأعمال والرؤية والأهداف، و مفاتيح النجاح

• احتياجات القوة العامة

• المشاكل والحلول المحتملة

• المالية: المعدات الرأسمالية وقائمة التوريدات، الميزانية العمومية، قائمة الدخل، و تحليل التدفقات النقدية وتوقعات المبيعات و المصاريف

• تحليل المنافسة

• أنشطة التسويق والإعلان والترويج

• إعداد الموازنات وإدارة نمو الشركة

وبالإضافة إلى ذلك، كل البنوك أو أي ممول يطلب خطة عمل إذا كنت تسعى للتمويل من البنك بالإضافة لشركتك.

6.   التوسع المفرط :
السبب الرئيسي لفشل الأعمال هو التوسع المفرط في كثير من الأحيان. هذا يحدث عندما أصحاب الأعمال تخلط بين النجاح مع مدى السرعة التي يمكن توسيع أعمالهم بها. التركيز على النمو البطيء و الثابت هو الأمثل. وقد تسبب النمو السريع في إفلاس الكثير من الشركات.
وفي الوقت نفسه، أنت لا تريد قمع النمو. بمجرد أن يكون لديك قاعدة عملاء متينة راسخة و وجود تدفق نقدي جيد، دع نجاحك يساعدك بوضع قياس سرعة صحيح للتوسع. تشمل بعض المؤشرات على أن التوسع قد يكون له ما يبرره عند زيادة الطلب واستمراريته وعدم القدرة على تلبية احتياجات العملاء في الوقت المناسب، و الصعوبة في مواكبة الموظفين لمتطلبات الزيادة في الإنتاج.
إذا كان هناك ما يبرر التوسع بعد مراجعة دقيقة والبحث والتحليل، وتحديد ما الذي تحتاج إلى إضافته من أجل تنمية عملك ابدأ في التوسع بخطوات محسوبة جيدا. ثم مع النظام الصحيح والموظفين الأكفاء في المكان المناسب، يمكنك التركيز على نمو مشروعك ، وليس على عمل كل شيء في ذلك بنفسك.

7.   لا يوجد موقع على النت :
على أقل تقدير، يجب أن يكون لمشروعك موقع على شبكة الانترنت ذات مظهر احترافي ومصمم بشكل جيد، والذي يمكن المستخدمين من العثور بسهولة على أعمالك وكيفية الاستفادة من منتجاتك وخدماتك. وفي وقت لاحق، يمكن إضافة وسائل إضافية لتوليد الدخل على الموقع. مثال بيع المساحة الإعلانية، خفض سعر الشحن على المنتجات التي تطلب من النت لزيادة المبيعات..الخ.
تذكر، إذا لم يكن لديك موقع على شبكة الانترنت، فأنت على الأرجح تفقد الأعمال عن هؤلاء الذين لديهم مواقع. تأكد من أن الموقع يجعل عملك يبدو جيدا،و ليس سيئا – لأنك ترغب في زيادة الإيرادات، وليس تخفيضها.
عندما يتعلق الأمر لنجاح أي عمل تجاري جديد، – صاحب العمل – هو في نهاية المطاف “سر” النجاح. بالنسبة لكثير من أصحاب الأعمال التجارية الناجحة، لا يكن الفشل أبدا خيارا لهم. هو يتسلح بالدافع والتصميم، وبعقلية إيجابية تعتبر التعرض لأي نكسة فرصة فقط للتعلم والنمو. معظم المليونيرات العصاميين يمتلكوا ذكاء متوسط. ما يفرقهم عن الآخرين هو انفتاحهم على المعرفة الجديدة واستعدادهم لتعلم كل ما يلزم لتحقيق النجاح.

المصدر: د.نبيهه جابر

(Visited 8 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

خطة التسوق لمشروع جديد

خطة التسوق لمشروع جديد

وضع خطة التسويق لعملك الجديد هو احد الجوانب الحاسمة في بناء الأعمال التجارية لتنجو في …