الرئيسية / التنمية البشرية / ريادة أعمال / كيف تقنع أي شخص بأي شيء

كيف تقنع أي شخص بأي شيء

القدرة على جعل الآخرين يعتقدون ما تعتقد، يعتبر مهم لتحقيق النجاح في العديد من المجالات. غالبا ما يكون هناك خط رفيع بين أن تقنع شخص بأن وجهة نظرك صحيحة وان تكون مزعجا له.كيف تقنع أي شخص بأي شيء سوف نبحث بعض التقنيات التي يمكنك استخدامها إذا كنت تريد إقناع شخص آخر تعتقده و تصدقه.

إجمع أكبر قدر من المعلومات :

تأكد من أنك تفهم وجهة نظرك جيدا. إذا كنت تحاول إقناع شخص ما أن برج إيفل أطول من الأهرامات، عليك بمعرفة الحقائق كاملة أولا، لا تعتمد على الافتراضات. لا تسمح لهم بالعودة، ليثبتوا لك أنك على خطأ.

تعلم هذا المجال :

لمجالات معينة سوف تحتاج إلى معرفة المزيد من الحقائق، حيث أن بعض المواضيع متخصصة. على سبيل المثال، إذا كنت تريد إقناع شخص ما أن تمثال الحرية أجمل من الأهرامات، سوف تحتاج إلى معرفة ما يكفي حول الهندسة المعمارية والجمالية للدفاع عن هذا الموضوع، فضلا عن الحقائق، مثل كم يبلغ إرتفاع كل منهم. إذا كنت تبيع شيئا ما، مثل سيارة، سوف تحتاج إلى معرفة كل ما يمكن معرفته عن السيارة التي تقوم ببيعها. وبالمثل، سوف تحتاج إلى معرفة كل شيء عن السيارات الأخرى التي هي في منافسة مع سيارتك.

تواصل مع الشخص بأدب :

حافظ على الاتصال بالعين كلما كان ذلك ممكنا، ولكن لا تكون مزعجا حول هذا الموضوع. لا تثبت عينك في عين الشخص الآخر بصورة متواصلة و تشعره بالإحراج و التوتر.

بناء الاحترام المتبادل :

أنك لن تقنع أحدا بأي شيء إذا كان يعتقد أنك لا تحترمه، بين لذلك الشخص إنك تحترمه وكن جيدا بما يكفي لكسب احترامه.

كسب الثقة :

لإقناع الناس بمعظم الأشياء سوف تحتاج ثقتهم. لا يهم ثقتهم فيك كشخص، ولكنهم يحتاجوا للثقة في أن ما تقوله منطقي و معقول، و أنك تعرف كل شيء تفصيليا عن الموضوع. أفضل طريقة للقيام بذلك هو أن تقوم بأداء واجبك المنزلي وعملك الميداني، وبهذه الطريقة أنت تعرف الكثير عن هذا الموضوع.

إستمع بإيجابية :

اصغي بتمعن إلى ما لدى الطرف الآخر ليقوله ليعبر عن وجه نظره. بالتأكيد شريك المناقشة لديه ما يقوله. إجعل ردك على وجهة نظره مدروس.

عندما تستطيع، إدعم ما تقوله بالحقائق :

الكذب يقنع فقط الشخص حتى يكتشف كذبك، و بذلك لن تكون قادرا على إقناعه بأي شيء مرة أخرى مهما كان.

كن على استعداد للاقتناع :

أحيانا الموافقة لنقطة واحدة من الشخص الآخر وإظهار أنه يمكنك تغيير رأيك عندما تكون على خطأ، من شأنه أن يساعده على أن يفعل مثلك، ويغير رأيه حول هذا الموضوع الذي يهمك.

ممارسة الاستماع الفعال :

الاستماع النشط يساعدك على السيطرة على المحادثة ويبقيها على الطريق الصحيح.

تقنيات الاستماع النشط تشمل:

— التغذية المرتدة غير اللفظية. الإيماء برأسك عندما يتحدث الطرف الآخر.. الخ
— أعادة صياغة ما يقوله الشخص الآخر لتأكد على فهمك لما يقول.

فهم الإعتراضات :

تأكد من أنك تفهم اعتراضات الشخص الآخر، واستجب لها بطريقة ذكية.

كن متيقظا حول ما تعتقده :

كن متيقظا لما تعتقده و لكن يجب عليك أن تحترم دائما معتقدات الآخرين. اشرح لماذا إعتقادك مهم بالنسبة لك.

فهم ما يحفز الشخص الآخر :

إذا كنت تعرف ما يريد الشخص الآخر، فأنت أكثر قدره على إعطائه إياه مما يسهل إقناعه.

إعادة الصياغة :

ضع معتقداتك في الصيغة و بالطريقة التي يستوعبها الشخص الآخر و يكون أكثر قدرة على فهمها.

لا تظهر يائسا متلهفا:

تظهر بمظهر الشخص الذي يريد فقط إقناع الآخرين بأي ثمن . عليك تقديم قضيتك بقوة وحزم، ولكن تجنب الانطباع اليائس و علامات اللهفة على وجهك.

كن حازما واثقا :
كلما كنت أكثر ثقة وحزما في عرض أفكارك، كلما احتجت لوقتا أقل من الوقت الذي سوف تأخذه في زعزعة المعتقدات الحالية عن الموضوع لدى الطرف الآخر. أن تكون واثقا من رأيك ومتأكدا من ما تقول، حتى في أقل شيء يبعث الثقة لدى الطرف الآخر في ما تعرضه ، و يسهل عليك إقناعه.

إعطاء أمثلة :

إذا كنت يمكن أن تدعم حجتك بأمثلة ذات مغزى، فقد فزت بالفعل بنصف المعركة، وكنت على الأرجح أقنعت الطرف الآخر بما تعرضه. إظهار نماذج واقعية لدعم وجهة نظرك، لا يترك للمستمع خيار كبير، غير قبول ما تقوله. ومع ذلك، إذا كان الشخص على الجانب الآخر ذكي جدا أو مشكك، قد يستغرق بعض الوقت قبل أن يكلل النجاح جهودك.

المتابعة :

طرح الأسئلة للتأكد من أن الشخص الآخر تفهم وجهات نظرك الجديدة تماما و إقتنع بها.

 

المصدر: د. نبيهه جابر

(Visited 35 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

قصة نجاح بائع عصير الليمون الذي انشأ فنادق ماريوت!

قصة نجاح بائع عصير الليمون الذي انشأ فنادق ماريوت!

كان الشاب جون يبيع عصير الليمون البارد في الكابيتول هيل بواشنطن دي سي، في الصيف. …