كيف تكون مسوقا جيدا

يمكن للتسويق فتح العديد من أبواب الأعمال ومساعدة الشركات على النمو. لكنه يحتاج العديد من المهارات لمعرفة كيفية أن يكون المسوق جيدا في الأنواع المختلفة من الأسواق والتعامل مع مختلف الأشخاص داخل كل سوق.كيف تكون مسوقا جيدا إليكم بعض الخطوات التي تساعد في ذلك :

1. تعرف على المنتج الذي تساعد في بيعه. المنتج الذي تحاول بيعه مهم جدا لأنه يحتوي على أدلة حول أي نوع من السوق المستهدفة تتوجه إليها. على سبيل المثال، فإنه من غير المجدي محاولة بيع عربة طفل إلى شاب أعزب.

  • بمجرد أن تعرف كل من المنتج والسوق المستهدفة، ومعرفة الفوائد التي سيعطيها المنتج لهذا السوق خصيصا هذا يسمح لك بتمهيد العملاء للمبيعات والإعلانات والمقترحات تجاههم بطريقة تجعلهم يروا كيف يعود هذا المنتج بالنفع على حياتهم .

2. لديك شعور جيد بالأخلاق. التأثير الأخلاقي على الناس لصالح جميع المعنيين و يختلف عن القيام بنفس الشيء عن طريق التلاعب الخبيث. معرفة هذا الإختلاف ضروري للمسوق وإلا فإنه يمكن أن ينتهي بكثير من الندم وحتى تشويه سمعة الشركة التي يعمل لديها لأن الناس تصبح أكثر وعيا بما تقدمه الشركة لهم. أخلاقيات العمل الجيدة تمنعك من كراهية العمل الذي تقوم به، و يحفزك لمزيد من العمل.

3. لديهم شعور جيد بما هو مفيد للإنسان. معرفة ما هو مفيد للإنسان يسمح بتقييم دقيق لسلامة المنتج. فكلما كان المنتج أكثر فائدة و أمانا للإنسان، ستبذل مجهود أقل في بيع هذا المنتج لهم.

  • هناك قول مأثور في التسويق أن “المنتجات السيئة فقط تحتاج إلى بيع” وذلك لأن المنتجات الجيدة تبيع نفسها. من خلال معرفة ما فوائد تصميم المنتجات للإنسان يصبح البيع أسهل بكثير.

4. معرفة الاختلافات بين الرجال والنساء. التسويق واحد من عدد قليل من المهن حيث وجود معرفة جيدة للإختلافات بين الذكور والإناث يؤثر على قدرتك في الأداء. الرجال والنساء لديهم إحتياجات مختلفة جدا و معرفة جيدة عن هذه الاختلافات بينهما يسمح بتقديم منتجات تناسب كل منهما، وتقديم أفضل مساعده بجانب ذلك، وتحسين التسويق بشكل عام لكل واحد منهم.

5. تعلم كيفية التنبؤ بالاتجاهات المستقبلية. هذه مهارة مفيدة بشكل لا يصدق لمسوق لأنها تسمح له بتخطيط إستراتيجيات تسويق لكل سوق في المستقبل. وبهذه الطريقة يصبح التسويق مستداما على المدى الطويل، بل ويمكنه تجنب التكاليف الزائدة في المستقبل.

6. الحفاظ على الإتصالات مع جميع المهنيين الذين تعمل معهم. التسويق هو العمل المهني والقدرة على تكوين شبكة مهنية جيدة و التي في كثير من الأحيان تخلق العديد من الفرص المالية للجميع المعنيين. هذا النوع من بناء الشبكة يسمح لك أيضا بمناقشه العديد من المشاكل التي قد تواجهها. وسيتم تحقيق ذلك من خلال التمكن من إستخدام المشورة المهنية مع الآخرين و حل هذه المشاكل معهم.

7. إهدف إلى ربح الجانبين. ينبغي أن يسعى المسوق الجيد إلى الحد الأدنى من العلاقات الإقتصادية التي يتم إنشاؤها لتكون مفيدة للجميع. شخص واحد لا يجب أن يخسر ليفوز الآخر – يمكن للأعمال التجارية توظيف المسوق لجذب عملاء جدد و يتلقي المسوق عن ذلك مرتب جيد.

  • تحصل المنشأة على عملاء ويحصل العملاء على خدمة قيمه من المنشأة. تعلم كيفية إنشاء هذه الأنواع من المعاملات بإستمرار كمسوق مفيد جدا ماليا.

8. تعلم كيفية خلق علاقات متناغمة مع الآخرين. في التسويق أنت تعمل في المقام الأول مع آخرين، وإذا كنت قادرا على خلق علاقات متناغمة ستحقق الفائدة من اليوم الأول.

  • العمل في فريق مهني والتعامل مع مختلف العملاء يكون أسهل بكثير عندما تعرف كيفية خلق علاقات متناغمة مع الآخرين، لأنه يجعلك ليس فقط محتمل ولكن أيضا محبوبا، و نوع الشخص الذي يريد الآخرون أن يكون متواجد بينهم والعمل معه.
  • عند التعامل مع العملاء، فإنه يمكن أن تجعلهم يتقبلوا فكرتك حتى قبل أن تبدأ مرحلة البيع. على العكس من ذلك، إذا كنت بإستمرار تخلق علاقات غير متناغمة مع الآخرين ستبعدهم بعيدا عن أفكارك حتى لو كانت أفكارك جيدة.

9. أعرف الأنواع المختلفة من العملاء بشكل جيد. عند تقسيم السوق يجب عليك الإنتباه إلى نوع الأشخاص داخل تلك السوق من أجل تمييز صورة جيدة منهم لتحديد المؤشرات حول ما سوف يفيدهم وما يمكن أن يكون ذات قيمة لهم. أيضا إعطاء الإهتمام لكيفية عمل هذه المجموعة ككل، معرفة الاختلافات في نفسية الأشخاص في سوق ما يسمح لك كمسوق بتحسين التفاعل معهم.

 

المصدر: د.نبيهه جابر
21 نوفمبر 2017

(Visited 5 times, 1 visits today)