الرئيسية / علوم و تكنولوجيا / صحة / مرضى السكري أكثر عرضة بمقدار الضعف لفقد السمع

مرضى السكري أكثر عرضة بمقدار الضعف لفقد السمع

يرجح أن يكون ارتفاع مستويات السكر
يتسبب بتلف الأوعية الدموية في الأذنمرضى السكري أكثر عرضة بمقدار الضعف لفقد السمع

اليابان – رويترز
بعدما ربطت أبحاث بين مرض السكري وتنامي خطر الإصابة بمشاكل في الكلى والقلب وخلل في الأعصاب وفقدان النظر، خلصت دراسة يابانية حديثة إلى أن المصابين بالمرض أكثر عرضة بمقدار الضعف لفقد السمع من غير المصابين به.

وفي استعراض لأبحاث سابقة في هذا الصدد، اكتشف علماء أن المصابين بالسكري من صغار السن هم أكثر عرضة للخطر من الأكبر سناً، دون إعطاء تفسير لذلك.

وجمع الباحثون معلومات من 13 دراسة سابقة تفحص الصلة بين السكري وفقد السمع في الفترة بين عامي 1977 و2011 وشملت بيانات لـ7377 مصاباً بالسكري و12817 شخصاً غير مصابين بالمرض.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يجد فيها باحثون صلة بين السكري وفقد السمع. ففي عام 2008 رصد باحثون من معاهد الصحة الوطنية الأمريكية نمطا مشابها في عينة يزيد عدد أفرادها عن 11 ألفا.

وأعرب كبير الباحثين على الدراسة عن اعتقاده بأن ارتفاع مستويات السكر في الدم تقود لفقد السمع نتيجة تلف الأوعية الدموية في الأذن.

 

نقلاً عن العربية نت
سبق ونشرت “الشاميات” هذه المادة بتاريخ 07 ديسمبر 2012

(Visited 5 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

التهابات اللثة تفرّخ أمراضاً في القلب والدماغ

التهابات اللثة تفرّخ أمراضاً في القلب والدماغ

لا أحد يسلم من شر التهاب اللثة، فهو منتشر لدى كل الفئات العمرية بلا استثناء. …