الرئيسية / دايجست / من هم أكثر الشعوب صحة وكيف يعيشون؟

من هم أكثر الشعوب صحة وكيف يعيشون؟

تنبع السعادة غالباً من داخل الشخص قبل تأثير الظروف الخارجية والأشخاص المحيطين به، فيصبح قادراً على إسعاد نفسه أو إشقائها باختياراته أو بالطباع التي عوّد نفسه عليها وبأسلوب الحياة الصحية التي يتبعها.شعب تسيماني
ولكل إنسان منظوره الخاص في الاستمتاع بالحياة، ولكن للعلماء معايير مختلفة لتقييم السعادة، فهم يعتبرون أن النظام الصحي هو الطريق للوصل إلى السعادة، وخلال البحوث التي قاموا بها وجدوا أن شعب تسيماني في غابات بوليفيا أكثر الشعوب صحةً وسعادةً.
وبحسب موقع “بي بي سي عربي” أظهرت دراسة نشرت في دورية “لانسيت” الطبية، أنه لا يوجد أي شخص تقريبا ًمن أبناء شعب تسيماني لديه علامات على انسداد الشرايين حتى في سن الشيخوخة.
وقال الباحثون إنهم “شعب لا يُصدَّق”، إذ يعيش على حمية وطرق معيشة مختلفة جذرياً، إذ يمارس الصيد والزراعة البدائية.
وأقر الباحثون بأن “بقية العالم لا يمكن أن يعود إلى هذا النمط من الحياة، ولكن هناك دروساً لنا جميعاً من شعب تسيماني”.
ويضم شعب تسيماني نحو 16 ألف شخص يمارسون القنص وصيد الأسماك والزراعة على نهر مانيكي في غابات الأمازون المطيرة في الأراضي البوليفية المنخفضة، وطريقتهم في الحياة تتشابه مع حضارة الإنسان منذ آلاف السنين.
وتطلب الأمر من فريق العلماء والأطباء القيام برحلات جوية عدة، بالإضافة إلى رحلة بالزورق كي يصلوا إلى حيث يعيش أبناء شعب تسيماني.
ويتمتع أفراد هذا الشعب بنشاط بدني أكبر بكثير من الأشخاص العاديين، إذ يسير الرجال 17 ألف خطوة يومياً والنساء 16 ألف خطوة، وحتى من تزيد أعمارهم عن الستين يسيرون أكثر من 15 ألف خطوة.
وبالمقابل، يجاهد معظم الناس العاديين في مناطق أخرى من العالم للاقتراب من 10 آلاف خطوة في اليوم.
وبحسب أحد الباحثين من المركز الطبي “بلونغ بيتش ميموريال” في ولاية كاليفورنيا “الطبيب غريغوري توماس إنهم ينجزون جرعة غير عادية من الرياضة”. كما أنهم نادراً ما يدخنون، ولكنهم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى التي يحتمل أن تزيد من احتمال التعرض لمتاعب في القلب، وذلك من خلال الالتهابات التي تصيب الجسم.

 

دبي – الحياة

(Visited 55 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

مصر: بالصور، بين سكان الكومباوند وسكان العشوائيات

مصر: بالصور، بين سكان الكومباوند وسكان العشوائيات

دراسة أجراها روي فان دور ويد الاقتصادي في البنك الدولي، حول توزيع الدخل في مصر، …