الرئيسية / دايجست / نجاة ومريم وأودري: 3 مغربيات في الحكومة الفرنسية الجديدة

نجاة ومريم وأودري: 3 مغربيات في الحكومة الفرنسية الجديدة

بتعيين أودري أزولاي، ابنة أندري أزولاي مستشار الملك المغربي ، وزيرة للثقافة والاتصال في الحكومة الفرنسية الجديدة التي أعلن عنها يوم الخميس 11 فبراير 2016، باتت الحكومة الفرنسية تضم دفعة واحدة – ولأول مرة في تاريخ فرنسا- ثلاث وزيرات من أصول مغربية، هن: أودري أزولاي ونجاة فالو بلقاسم وزيرة للتعليم ومريم الخمري وزيرة للعمل والتكوين المهني.

نجاة ومريم وأودري: 3 مغربيات في الحكومة الفرنسية الجديدة

من اليمين إلى اليسار أودري أزولاي، مريم الخمري ونجاة فالو بلقاسم (فيس بوك)

* أودري أزولاي

من مواليد عام 1972، حاصلة على درجة الماجستير في إدارة الأعمال في المملكة المتحدة، ومتخرجة في المدرسة القومية للإدارة، فوجسنة 2000 والذي أطلق عليه فوج ” ابن رشد:.

اشتغلت قاضية في محكمة مراجعي الحسابات، وكانت رئيسة مكتب قطاع الإذاعة العامة في هيئة تنمية وسائل الإعلام في الفترة ما بين 2000 إلى 2003. وانضمت في عام 2003 إلى المركز القومي للسينما (CNC) ومنه أصبحت المديرة المالية ومن تم تقلدت مسؤوليات المندوبة العامة للقطاع السمعي البصري والرقمي.

وفي يونيو 2014، عينت عضوا بالمجلس المسؤول عن الثقافة والاتصال في قصر الاليزيه.

* مريم الخمري

ولدت مريم الخمري في 18 فبراير 1978 في العاصمة المغربية الرباط، وقد حصلت على درجة الماجستير في القانون العام من جامعة باريس الأولى بانتيون السوربون.

شغلت منصب وزيرة دولة مكلفة بالسياسات الحضرية ، من 26 أغسطس 2014 إلى 2 سبتمبر 2015.

وعملت كمساعد عمدة باريس المسؤولة عن الأمن والوقاية، والسياسة الحضرية والتكامل، منذ أبريل 2014، ثم نائبة عمدة باريس المسؤولة عن السلامة والوقاية، من يناير 2011 إلى مارس 2014 ، ثم نائبة عمدة باريس المسؤولة عن رعاية الأطفال والوقاية المتخصصة، في الفترة من مارس 2008 إلى يناير 2011.

* نجاة فالو بلقاسم

ولدت نجاة بلقاسم في 4 أكتوبر 1977 في بني شيكر إقليم الناظور بالمغرب، وهي وزيرة للتربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي في الحكومة الفرنسية، منذ 26 أغسطس 2014.
تخرجت في معهد الدراسات السياسية في باريس. وهي حاصلة على الإجازة في القانون العام.

شغلت منصب وزيرة حقوق المرأة، والشباب والرياضة، من أبريل إلى أغسطس 2014، وشغلت قبلها منصب وزيرة حقوق المرأة، والناطقة الرسمية باسم الحكومة، في الفترة من مايو 2012 إلى أبريل 2014.

وكانت نجاة بلقاسم نائبة عمدة مدينة ليون، مفوضة للملفات الكبرى، ومسؤولة عن المجتمع والشباب ما بين 2008 و2012، ثم مديرة مشروع “الديمقراطية المحلية، والكفاح ضد التمييز، وتعزيز حقوق المواطنين، والحصول على العمل والسكن” .

وصدر لها كتاب سنة 2010 عن التعددية وتكافؤ الفرص بفرنسا، ويبقى كتاب : ” Raison de plus” الذي أصدرته سنة 2012 من أهم كتبها وأكثرها مبيعا.

سعد مبروك

مونت كارلو الدولية MCD

(Visited 2 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

إيفلين ريشار تتقاعد... سيّدة الإليزيه في كلّ العهود

إيفلين ريشار تتقاعد… سيّدة الإليزيه في كلّ العهود

تغادر قصر الرئاسة الفرنسي إيفلين ريشار التي وصفتها وسائل إعلام بأنها «سيدة الظل» في الإليزيه، …