الرئيسية / علوم و تكنولوجيا / غذاء / 7 فوائد صحية رائعة للفستق الحلبي

7 فوائد صحية رائعة للفستق الحلبي

هل أنت من محبي الفستق الحلبي؟ بحوزتنا لك أخبار رائعة، فللفستق الحلبي العديد من الفوائد الصحية المذهلة التي لم تكن تعرف عنها شيئاً، فلنتعرف عليها في المقال التالي.7 فوائد صحية رائعة للفستق الحلبي

الفستق الحلبي ليس فقط نوعاً لذيذاً من المكسرات يرافقك في سهراتك وجمعاتك العائلية الدافئة، بل إنه أحد الأغذية المتعددة والمتنوعة في فوائدها الصحية، وهذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

1- الفستق الحلبي غني بالعناصر الغذائية الهامة
يعتبر الفستق الحلبي عالي في قيمته الغذائية، ويحتوي كل 28 غرام من الفستق الحلبي على:

• 3 غرام من الألياف الغذائية.
• 6 غرام من البروتينات.
• 12 غرام من الدهون، 90% منها دهون صحية.
• 8% من الحصة الموصى بها يومياً من البوتاسيوم.
• 14% من الحصة الموصى بها يومياً من الفسفور.
• 24% من الحصة الموصى بها يومياً من فيتامين ب6.
• 16% من الحصة الموصى بها يومياً من الثيامين.
• 18% من الحصة الموصى بها يومياً من النحاس.
• 17% من الحصة الموصى بها يومياً من المنغنيز.

ويعتبر الفستق الحلبي أحد أفضل المصادر الطبيعية لفيتامين ب6 على وجه الخصوص، كما أن الفستق الحلبي قد يعتبر مصدراً غنياً للبوتاسيوم وربما يتفوق على الموز في ذلك.

2- غني بمضادات الأكسدة
تعتبر مضادات الأكسدة مواد هامة وضرورية لصحتك، إذ أنها:

• تخفف من تضرر وتشيخ الخلايا.
• تقلل من فرص الإصابة ببعض الأمراض، خاصة السرطان.

ويحتوي الفستق الحلبي على كمية من مضادات الأكسدة تفوق ما تحتوي عليه باقي أنواع المكسرات الأخرى، عدا الجوز، مثل:

• اللوتين، الذي يعتبر هاماً في الحفاظ على صحة العينين.
• البوليفينولات، التي تساعد على الحماية من السرطانات وأمراض القلب.

وأظهرت الدراسات أن مضادات الأكسدة المتواجدة في الفستق الحلبي بشكل خاص سهلة الامتصاص في الجهاز الهضمي.

3- منخفض في السعرات الحرارية وغني بالبروتينات
بينما تعتبر المكسرات عموماً كنزاً غذائياً، إلا أنها للأسف غنية بالسعرات الحرارية، ولكن الفستق الحلبي تحديداً يعتبر استثناء، إذ أنه شحيح في محتواه من السعرات الحرارية.

ويحتوي كل 28 غراماً من الفستق الحلبي على 183 سعراً حرارياً، كما أن الفستق الحلبي يأتي في المركز الثاني في قائمة المكسرات الأكثر غنى بالبروتينات بعد اللوز.

والفستق الحلبي غني بالأحماض الأمينية، التي تعتبر حجر الأساس في تكوين البروتينات، والتي لا يستطيع الجسم تصنيعها، بل يحصل عليها من مصادر غذائية معينة.

4- المساعدة في خفض الوزن
مع أن القليل من الدراسات فقط قد تناول تأثير الفستق الحلبي على خسارة الوزن، إلا أن هذه الدراسات القليلة قد أظهرت نتائج مبشرة وواعدة.

ونظراً لغنى الفستق الحلبي بالألياف والبروتينات، فإن تناوله يزيد من الشعور بالشبع وفقدان الشهية، ما يجعلك تأكل كميات أقل من الطعام.

كما يرجح العلماء أن دور الفستق الحلبي في خسارة الوزن يعود إلى كون الدهون التي يحتوي عليها غالباً لا يتم امتصاصها بالكامل، نظراً لميلها للالتصاق بجدران الخلايا الموجودة في الأمعاء.

5- تعزيز صحة بكتيريا الأمعاء المفيدة
يحتوي الفستق الحلبي على كمية كبيرة من الألياف، وبينما يتحرك بعضها خلال القناة الهاضمة ليتم تصريفه إلى الخارج، إلا أن بعضها الآخر يتم هضمه من قبل بكتيريا الأمعاء المفيدة.

وتعمل البكتيريا المفيدة الموجودة في الأمعاء على تحويل الألياف إلى سلاسل من الأحماض الدهنية القصيرة التي لها العديد من الفوائد الصحية، مثل التقليل من فرص الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي والسرطانات وأمراض القلب.

6- خفض الكولسترول وضغط الدم
قد يساعد الفستق الحلبي على التقليل من فرص الإصابة بأمراض القلب، خاصة مع غناه بمضادات الأكسدة. كما وقد وجدت بعض الدراسات أن للفستق الحلبي دوراً فعالاً في خفض الكولسترول السيء.

ولم تظهر أي من الدراسات أن للفستق الحلبي تأثيراً سيئاً على ضغط الدم، بل كانت النتائج غالباً إيجابية وفي أحيان قليلة حيادية. كما وجد العلماء أن الفستق الحلبي أكثر تأثيراً من باقي أنواع المكسرات على خفض ضغط الدم.

7- خفض مستوى السكر في الدم
يتميز الفستق الحلبي في أنه لا يتسبب برفعة حادة في مستوى السكر في الدم عند تناوله.

وقد وجدت دراسة قام بها علماء على أشخاص أصحاء، أن إضافة 56 غراماً من الفستق الحلبي إلى مكونات حمية غذائية غنية بالكربوهيدرات قد قلل من ارتفاع مستوى السكر في الدم لدى المشاركين في الدراسة بنسبة 20-30%.

كما أن محتوى الفستق الحلبي العالي من مضادات الأكسدة والألياف والدهون الصحية والمغنيسيوم، يجعل منه أحد الأغذية المفيدة في السيطرة على مستويات السكر في الدم عموماً.

رهام دعباس
من قبل – الجمعة ، 19 يناير 2018
ويب طب

(Visited 19 times, 1 visits today)

شاهد أيضاً

مياه الشرب والمواد السامة

مياه الشرب والمواد السامة

الماء أساس الحياة، ويحتاج الشخص إلى شرب ستة إلى ثمانية أكواب من الماء يومياً كي …